منتديات شبكة التبيان
 
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قريبا
بقلم :
قريبا

العودة   منتديات شبكة التبيان > القسم العلمي > التبيان الدعوي و التربوي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-24-2003, 11:40 AM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
الدور التربوي للمعلم في المدرسة أساليب وأفكار وتحميس وتذكير

ها قد قاربت الاجازة للغروب وها قد أزفت الدراسة للشروق

أيام قلائل وتعود المياه إلى مجاريها أسراب الطلاب تتدفق للمدارس وكتائب المعلمين تتوجه إلى المحاضن التربوية الاصيلة والكل يحمل في عقله بوارق الامل واشراقة المستقبل

نذكر جميع المعلمين ليس بدور التعليمي فحسب بل حتى بدورهم الدعوي والتربوي ،،،،، وهذا ملف سنجمع فيه ما يخص هذا الموضوع ونسأل الله الاعانة والتوفيق وأن يتقبل هذا العمل خالصاً ........... أخوكم المربي
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-24-2003, 11:43 AM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
من درر الموقع الذهبي (صيد الفوائد) أهدي لكم هذه الصفحة ذات الرابط



http://www.saaid.net/afkar/school/index.htm

[WEB]http://www.saaid.net/afkar/school/index.htm[/WEB]
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-26-2003, 01:46 AM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
من ثمرات الدعوة



بعد تخرجه من الجامعة عين مدرساً في مدرسة ابتدائية .. فشعر بعظم المسؤولية والأمانة هاهم فلذات الأكباد بين يديه .. سأل نفسه :
إن الأب لا يسلم ابنه لأحد بطوعه واختياره إلا للمدرسة .. إنه يمضي بها ست ساعات دون أن يفكر الأب في مصير ابنه .. وماذا يتلقى ؟
لا إله إلا الله .. ما أعظمها من مسؤولية!!
كان يفكر دائماً في دعوة الناشئة إلى الخير فيجد منهم قبولاً كبيراً عكس ما يسمعه من زملائه من أنهم صغاراً لا يفقهون ما يقول.
لقد وجدهم يبادرون إلى الصدقة إن حدثهم عن فضلها ..
لقد سمع من آبائهم.. أن الأبناء الصغار يحرصون على الصلاة في المسجد..
بل وحتى صلاة الفجر التي هجرها أكثر المسلمين إلا من رحم ربك.. قائلين :
لقد حدثنا الأستاذ عن فضلها !!
لقد استطاع أن يجعل جل الطلاب يلتحقون بحلقات تحفيظ القرآن الكريم في المساجد ويحفظون كتاب الله ..كان يزورهم في المساجد ويحمل الهدايا ..كان همه أن ينال أجرهم..
أحبه الطلاب كثيراً.. وأحبهم أكثر.
لم يكن يتردد عن (حصص الانتظار) بل يبادر إليها فهمه أكبر من هم الآخرين.. فلم تكن ثقلاً كما يعتبرها غيره .
في حصة الانتظار.. سأل الطلاب :
من يرغب منكم أن يصبح داعية إلى الله ؟ أجابوا جميعاً : كلنـــــا يريد!
إذن فلنبدأ على بركة الله ... ليحضر كل واحد منكم شريطاً نافعاً من تلاوة القرآن أو المحاضرات المناسبة.
وبعد أن أحضر الطلاب المطلوب.. جعلهم يتبادلون الأشرطة بينهم بحيث يدور الشريط على كل الطلاب وأوصاهم أن يسمعوا الأشرطة لأهلهم !!
واستمر المشروع الدعوي المبارك بعد أن جعل طالباً مسئولاً عن الإعارة ..
ثم انتقل إلى الكتيبات الإسلامية .
وذات يوم.. حمل إليه أحد الطلاب رسالة خاصة .. فتحها فقرأ :


أيها المربي الفاضل : هذه رسالة شكر وعتاب.. فلا تتصور كم كان أثر الشريط الذي أحضره أخي الأصغر ..
نعم لقد قلب هذا الشريط حياة أسرة بأكملها .. أسرة لا هم لها إلا التمتع بملذات الحياة .فوالدنا ترك لنا الحبل على الغارب .. وأمي لا تعرف عن دينها شيئا .. فكانت حياتنا بعيدة عن منهج الله..الصلاة هي آخر ما نفكر فيه .. فلم تكن يوماً موضوعاً يطرح في بيتنا .. فلم نؤمر بها فضلاً عن أن نضرب على تركها !!هذه حياتنا .. لهو وعبث .. نلهث خلف مغريات الدنيا .. الأولاد خلف الفن والرياضة والسفر .. أما نحن البنات فلا هم لنا إلا الأسواق وتتبع الموضات ومتابعة المسلسلات والأفلام .. وحتى المباريات !!ولكني أعرف من نفسي أن هناك فراغاً روحياً قاتلاً أحمله .. هناك ضنك أعيشه ..ورغم أني جامعية وفي كلية علمية .. ومتفوقة في دراستي إلا أن السعادة الحقيقية كانت مفقودة تماماً في حياتي .. حتى جاء مساء الأربعاء الماضي .. فأعطاني أخي - الطالب لديكم - شريطاً شدني عنوانه :
السعادة بين الوهم والحقيقة !!!
قلت في نفسي .. لأستمع إليه .. فأرى مفهوم المتدينين عن السعادة استمعت إليه مرة .. ثم أعدته ثانية وثالثة في ليلتي تلك ..
كانت كلمات الشيخ وفقه الله كأنها موجهة إلي .. أشعر به يناديني بقوة : هلمي إلى طريق السعادة الحقيقية الذي افتقدتيه . أشعر وكأنه يهزني بعنف : إنك تعيشين وهم السعادة لا حقيقتها.. هالني ما نقل من اعترافات من كنت أضنهم أسعد السعداء !!
نعم .. لقد كان النداء الأول الذي أيقظني من رقدة طالت مدتها .. لقد أمضيت إجازتي الأسبوعية .. أفكر في حديث الشيخ .. وأنتظر الشريط القادم من أخي .. وقد أوصيته بذلك فكان يوم السبت ..
انتظرت أخي على أحر من الجمر:
ها هو يحضر لي شريطاً عنوانه .. أرعبني .. وكأنه النذير الأخير :
انتبه .. فقد لا يترحم عليك !!
أخذت الشريط قبل الغداء فاستمعته .. كانت خطبة مؤثرة جداً .. فبكيت .. وبكيت.. أهذا مصيري .. إن أنا مت وأنا تاركة للصلاة..
لا أغسل !!
لا أكفن !!
لا يصلى علي !!
يا للخزي في الدنيا والآخرة..
لم أتناول الغداء .. ذهبت مسرعاً .. توضأت وصليت الظهر وبقيت في سجادتي أدعو الله أن يغفر لي ما أسلفت ..
وقبل أن أنهي رسالتي .. اعذرني إن قلت لكم أيها المربون :
لقد قصرتم كثيراً كثيراً .. فأبنائنا بين أيديكم أمانة .. وهم رسل خير إلى أهليهم .. فاتقوا الله وأدوا الأمانة كما ينبغي.
فكم هم الحيارى أمثالي .. يملكون من المال أوفره ولكنهم يفتقدون الكلمة الطيبة .. رغم قلة ثمنها كما علمت..
أيها المربي الفاضل :
نعم لقد تغيرت أسرة كاملة أو هي على وشك .. بخمس ريالات فقط .
فهل أنتم مواصلون !!!


من كتاب لعبد الملك القاسم
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-02-2003, 01:23 AM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
إليك بعض التوجيهات التي تساعدك على
مراعاة خصائص النمو لدى تلاميذك .

* لمعلم المرحلة الابتدائية :
_________
1· أكثر من الانشطة التي تتطلب حركة .
2· قدم الانشطة والوسائط البصرية التي تعتمد على الحواس .
3· قلل من التركيز على المواد المطبوعة ونوع في الوسائط البصرية .
4· أحسن التعامل مع الطفل الأعسر واترك له حرية الكتابة باليسرى .
5· قلل من التدريبات الكتابية خاصة في الصف الأول،وتدرج في التدريب على الإمساك بالقلم والكتابة.
6· أكثر من تدريبات التلوين في البداية ،التصنيف،عد الأشياء
7· احرص على بناء الدافعية للتعلم عند التلميذ .
8· اختصر مدة العرض للموضوع ونوع في الانتقال من نشاط إلى آخر .
9· ابتعد عن المفاهيم المجردة واحرص على تقديم الخبرات الحسية المباشرة .
10· كن على استعداد لاكتشاف الفروق الفردية بين تلاميذك واحسن التعامل معها .
11· اترك مجالا للحديث واكثر من أنشطة التعبيرعن الذات .
12· اجب عن استفسارات تلاميذك وشجعهم على اكتشاف الاجابات بأنفسهم كل حسب امكانياته وقدرته.
13· كن واضحا وابتعد عن الاجابات المبهمة والغير واضحة .
14· إذا كنت عاجزاعن الاجابة فلا تتردد بإظهارعدم معرفتك للتلاميذ ويمكنك توجيههم للبحث عن الاجابة.
15· شجع تلاميذك على احترام الآخرين .
16· أحسن معاملة تلاميذك وابتعد عن ايذاء مشاعرهم .
17· لا تنتقد أو تسخر من تلاميذك مهما كان العمل الذي قاموا به .
18· شجع تلاميذك على المشاركة .
19· اعط تلاميذك مسؤوليات للقيام بها أوأعمال ومهام قيادية .
20· نوّع الأنشطة والواجبات المنزلية بحيث تتوافق مع ميول تلاميذك للتحليل والتركيب والجمع والاكتشاف والتصنيف ..الخ .


* لمعلم المرحلة المتوسطة (الاعدادية) :
_________
1· ساعد تلاميذك على فهم المعاني عن طريق المناقشة داخل الصف
2· حدد معنى بعض المفاهيم والمباديء قبل بداية أية مناقشة .
3· كن صبورا متفهما قدرالامكان لسلوكيات تلاميذك وأحسن توجيههم إذا أظهروا شروداأوسلوكا سيئا.
4· إلجأ إلى أساليب متنوعة لمساعدة الطلاب على تركيزالانتباه،كاللجوء إلى حل الألغاز داخل الصف من حين إلى آخر.
5· وجه أسئلة حول مستقبل الطالب وما يجب أن يكون عليه عندما يكبر .
6· أحسن التعامل مع مع الطالب وتفهم انفعالاته .
8· تجنب معاقبة الطالب لأمور تافهة أو أمور لم يرتكبها .
9· كن مرنا عند تصحيح أوراق الامتحانات .
10· لا تكثر من الواجبات المنزلية المرهقة أو الغير هادفة .
11· عزز ثقة الطالب بنفسه وارفع من معنوياته دائما .


* لمعلم المرحلة الثانوية :
___________

1· احرص على اتاحة الفرصة لطلابك للمرور في خبرات مختلفة .
2· وجههم لطرق البحث عن المعلومات وشجعهم على ذلك .
3· تفهم طبيعة تفكير طلابك ليسهل عليك الاتصال بهم .
4· ساعد طلابك على استيعاب المفاهيم والأفكار التي تتعلق بالحياة والمستقبل .
5· كن صديقا جيدا لطلابك وحاول التقرب منهم وتوجيههم للأفضل .
6. ابتعد عن أساليب السخرية أو النقد أوالعقاب لطلابك وتفهم المرحلة التي يمرون بها .


* نصائح وارشادات عامة للمعلم :
1- تقبل مستوى تفكير تلاميذك .
2- استثمر المناقشة الصفية للتعرف على مستوى تفكير تلاميذك وخبراتهم السابقة واعمل على تطويرها.
3- قدم خبرات تتناسب ومستوى تلاميذك مع قليل من التحدي الحافز .
4- استخدم مبدأ التعلم عن طريق اللعب والتعلم عن طريق الخبرة المباشرة مع التلاميذ .
5- نظم درسك بحيث يسهل على التلاميذ عملية التعلم .
6- تدرج من الكل إلى الجزء،ومن السهل للصعب ومن المعلوم إلى المجهول ومن المحسوس لشبه المحسوس فالمجرد.
7- احرص على مراعاة الفروق الفردية في عملية الإعداد والتخطيط والتنفيذ.
8- احرص على تحديد استعداد تلاميذك للتعلم قبل البدء بالدرس .


و لك أن تضيف تعقيبا بسيطا على ما ذكرت أخي :
*** كلما زاد عدد الحواس المستخدمة في عملية التعلم كلما زادت الدافعية و درجة رسوخ المادة عند المتلقي ... و إليكم نسب التعلم بالنسبة لكل حاسة مستخدمة :
= البصر 75%
= السمع 13%
= اللمس 6%
= الشم3%
= الذوق 3%

*** استخدام الوسائل التعليمية لها إيجابيات كبيرة و كثيرة للمعلم و للمتعلم .

*** أخيرا لا أذكرك أمرا مهما و هو أن هذا الطالب أمانة في عنقك تعلمه و تربيه و ترشده فكم من طالب تذكر أستاذه فدعا له و كم من طالب تذكر معلمه فدعا عليه فأي النوعين تريد فاختر ..!!؟؟
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-02-2003, 06:13 PM
سيف الإسلام سيف الإسلام غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2003
المشاركات: 172
أخي المربي لا أقول إلا جزاك ربي الجنة على هذه الفوائد عظيمة

( أنت منبع الفوائد ) نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-02-2003, 07:51 PM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
شكرا لمرورك يا سيف الاسلام

وشكرا على المجاملة الطيبة
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-06-2003, 07:04 AM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
رسـالة من معلم غيور إلى طالبه المهذب
أخي الطالب النجيب ( .................................................. ... ) وفقه الله للنجاح والفلاح في الدارين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد : ـ

فإني ـ أخي الكريم ـ لما لمحت في عقلك من علامات الذكاء والنجابة ، وما استشرفت بين جنبات نفسك من بوادر النبوغ والتألق ، ورأيت في شخصيتك صورة المسلم المتميز في صفاته ، المتفاني في طموحه ، الساعي في حياته لرضا ربه وخدمة دينه وأمته ؛ لذا كان لزاماً عليّ أن أقوم بأداء ما لك من حق عليّ من واجب النصح والتوجيه ، وأمانة الإرشاد والتشجيع ، وأن أخلص عنقي مما علق به من مسئولية تجاهك .

وما وجهت لك هذه الكلمات إلا حباً لأخلاقك السامية ، وإعجاباً بما تحمله من همة عالية ، فكتبت لك هذه الوصايا رجاء أن تجعلها مشعلاً ينير سبيلك ، ومركباً يعينك على مشاق طريقك ، فلتقرأها بإمعان ، ليعيها قلبك ، ويحفظها عقلك ، عسى أن يكون لها صدى في واقع حياتك .

أولاً : لتصحبك في طوال مسيرتك التعليمية النية الصادقة والإخلاص لله في طلبك للعلم ، ولا تسمح لنيتك أن يشوبها غبش أو يخالطها غشش ؛ من حب لمال أو شهرة أو منصب وما سوى ذلك من الأمور الدنيوية التي تذهب بأجر تعلمك وثواب الصبر عليه ، ولتستشعر دوماً أنما تريد من سعيك وراء العلم خدمة دين الإسلام ورفعة أمتك الإسلامية لا يثنيك عن هذا المقصد أي عقبة صغيرة كانت أم كبيرة ، ولا يعوقك عن هذه الغاية المنشودة أدنى عائق من العوائق المادية الرخيصة أو الدنيوية السافلة .

ثانياً : لتكن دائم النظر إلى الأمام فإنه دافع لك نحو الجد ومحفز للمثابرة ، ولا تلتفت إلى الوراء فلربما ثبط عزيمتك ، وقضى على همتك إلا إن كنت تريد منه استخلاص العبرة والعظة وتصحيح الخطأ .. فتدارك نفسك واغتنم مابقي من عمرك بالاجتهاد في طاعة ربك والعمل بأوامره والحذر من زواجره ، وبالجد فيما بقي لك من سنوات الدراسة لتحصل على مؤهلك العلمي متفوقاً متألقاً .

ثالثاً : لقد رأيت منك قدرة فائقة على قبول العلم واستيعابه وحفظه ، وكم أرجو منك أن تنمي هذه القدرة ـ عزيزي الطالب ـ وتغذيها بالعلم الشرعي الذي يرفع الله به منزلتك في الدنيا والآخرة ، فليكن اليوم هو نقطة البدء لتتجه بنفسك إلى القراءة وطلب العلم في كتب العقيدة والتفسير والحديث والفقه والسيرة النبوية وغيرها ، وذلك عن طريق حضور المحاضرات والدروس في المساجد ، وقراءة شروح أهل العلم أو الاستماع إليها من الأشرطة ، وإني على أتم الاستعداد لمساعدتك في هذا الجانب .

رابعاً : أنت ـ أخي المبارك ـ قدوة .. فكن محلاً صالحاً لهذه القدوة ، فإنك في هذه المرحلة الدراسية وما بعدها محل النظر من الكبار والصغار ، والأنظار تتجه إليك .. فمن ناقد لفعلك مستبغض ، ومن متشبه به معجب ، فاستكمل ما في نفسك من نقص ، واسع للكمال ، وانته عن كل ما تراه معيباً في الدين والأخلاق والعادات ، فمن اتقى الله في نفسه ، وراقب ربه في خلواته نال ـ بلا ريب ـ حب الناس واحترام الكبير قبل الصغير ، وقدروه أعظم تقدير .

وفي الختام أسأل الله تعالى لك الفوز الدائم العامر ، والنجاح المستمر الباهر .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أستاذك
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-22-2004, 11:19 PM
المربي المربي غير متواجد حالياً
نـائب المدير العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 1,138
دور المعلم والموجه في الأحداث الراهنة



الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وبعد: إن بلادنا تمر بمرحلة حساسة جداً، وهذه المرحلة مرت بها دول أخرى، وقد توصّل المختصون من العلماء والدعاة والتربويين إلى أن علاج تلك المشكلات لا بد أن يكون علاجاً شاملاً متكاملاً، ومن أهم وسائل العلاج ما يتحمله المربون والموجهون والمشرفون والمعلمون في المدارس، ولذلك فإنني أقول: إن دور مشرف التوعية الإسلامية بالمدرسة في مثل هذه الأحداث مهم جداً، وألخصه فيما يلي:
1- العمل على نشر العلم الشرعي الصحيح.

2- توجيه الطلاب لمخططات الأعداء وما يريدونه بهذه الأمة، وهذا يحتاج إلى بيان وإيضاح وتوجيه لما يحدث في العالم.

3- توعية الطلاب بالآثار السلبية التي يستدعيها من يخالف طريق الأنبياء ويستعجل حصول المطلوب، فهناك انحراف في مناهج الدعوة والعلاج هو في الالتزام بمنهج النبي - صلى الله عليه وسلم - وسلف هذه الأمة بعيداً عن أي اجتهادات تخرج عن ذلك المنهج.

4- توجيه الطلاب للالتحاق بالأنشطة الرسمية؛ في المدارس، والمراكز الصيفية، وجمعيات تحفيظ القرآن، وجميع الأنشطة التي تأخذ مظاهر العلنية والوضوح في داخل المجتمع، بعيداً عن الأنشطة التي يكون فيها ريبة أو شك أو غموض أو لا يُعرف القائمون عليها.

5- بيان أسباب هذه الأوضاع من ذنوب ومعاصي وتقصير بالإضافة إلى المنكرات المستشرية والدعوة لإصلاحها بالمنهج الشرعي، من أجل الخروج من هذه الأحداث بسلام.

6- بيان خطورة جلساء السوء والتحذير من الأصدقاء الذين توجد لديهم أفكار شاذة منحرفة، سواء كانت من قبيل الإفراط أو التفريط أو الغلو أو الجفاء، ويجب أن توضع بعض الموازين الشرعية لدى الطلاب ليميزوا بها من صاحب الفكر المنحرف.

7- شغل الطلاب بالعمل الإيجابي فالفراغ مفسدة سواء لمن نزع نحو الغلو أو الجفاء

إن الشباب والفراغ والجدة مفسدة للمرء أي مفسدة

فلا بد أن يكون هناك شغل لفراغ الطلاب وبخاصة في المساء وآخر الأسبوع والعطل كأعطال الأعياد والعطلة الطويلة تحت إشراف واعٍ، وذلك يفتقر إلى فتح مراكز النشاط الدائمة طول العام، والمراكز الصيفية التي يشرف عليها الموثوقون من الأساتذة وطلاب العلم ونحوهم، بغرض تعليم الطلاب ما ينفعهم من علم ومهن وحرف تنفع المجتمع والأمة.

8- بيان فقه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتوجيهه الوجهة السليمة، فبعض الناس لديه غيرة وحماس، يريد أن يأمر بالمعروف، وينهى عن المنكر، التزاماً بقوله – تعالى-: "وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ" (آل عمران: من الآية104)، ولكنه يخطئ في البيان، فلا بد من بيان فقه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتوضيح ضوابطه، ويكون ذلك بإقامة دورات متخصصة تشارك فيها رئاسة الهيئات، وتشارك فيها الجامعات وكليات الدعوة وغيرهم من المختصين حتى لا يقع انحراف في هذا الباب.

9- لا بد أن يكون المعلم والمشرف وثيق الصلة بطلابه، يفتح لهم صدره، يجرؤهم على أن يُدْلوا بما لديهم، وأن يبثوا ما في نفوسهم بكل صراحة ووضوح، عليه أن يعوِّدهم على مصارحته بما يختلج في صدورهم من إشكالات وشُبَه، فإن استطاع أن يجيب عليها فبها، وإلاّ فعليه أن ينقل المشكلة إلى أحد العلماء أو مَن يقدر على إجابة شبههم، أما إذا تركت الشبهة لدى الشاب وأهمل الإشكال فإنه سوف ينمو شيئاً فشيئاً وسيتحول فيما بعد إلى ممارسة.

10- التحذير من قبول الاتهام لمناهجنا ودعوتنا وما عليه سلفنا، لا بد أن يوضع لدى الطلاب موازين يقيِّمون بها الشُّبَه التي تُثار حول المناهج -أقصد المناهج الشرعية- وحول جمعيات تحفيظ القرآن والدعوة، ودعوة الإمام محمد بن عبد الوهاب، وما عليه السلف والأئمة.

11- التربية على المنهج الشرعي الوسط، لا منهج الغلو، ولا منهج التمييع والتنازل، فمنهج الأمة منهج الوسطية الحقة، ولا بد أن يُربى الشباب على هذا المنهج قولاً واعتقاداً وسلوكاً، وهذا يحتاج إلى يكون المدرس والمعلم والمربي والمشرف قدوة عملية في منهج الوسطية، كما أن عليه أن يربط بالقدوات من السابقين واللاحقين، من المعاصرين ومن قبلهم لبيان أن الإسلام هو منهج الوسطية الحقيقية.

وأخيراً مطلوب من مشرف التوعية أن يكون فطناً، يميز في أي اتجاه يسير طلابه بعيداً عن إساءة الظنون أو اتهام الآخرين، بل المطلوب ألا يكون غافلاً فتزل بسبب غفلته قدم بعد ثبوتها، خاصة وأن الأفكار تبدأ بدايات طبيعية يسيرة، ثم تنمو شيئاً فشيئاً، وقد تستشري بين الطلاب والمشرف غافل لا يعلم ثم تكون المصيبة، وقد لاحظنا أن بعض المربين والموجهين يفاجأ عندما يجد بعض طلابه يحمل أفكاراً غريبة، ولا ينتبه لها إلا بعد أن يستشري المرض، وكان الأولى به أن تكون لديه من الوسائل والحكمة والفطنة ما تنبهه إلى خطورة استشراء هذا الأمر.

نسأل الله أن يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من كل سوء ومكروه، وأن يعين إخواننا المعلمين والمربين والموجهين على القيام بمسؤولياتهم في هذه الظروف الحرجة التي تمر بها الأمة.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد.


أ.د. ناصر بن سليمان العمر حفظه الله

المصدر : موقع المسلم
__________________
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-05-2004, 07:00 AM
أبواحمد أبواحمد غير متواجد حالياً
الداعية المربي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
المشاركات: 313
مراكز الأحياء .. أنشطة وأهداف ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

جزاك الله خيرا أخي الفاضل على طرح الموضوع الهام ..

وقد قمت بجمع الأفكار الدعوية في غالبية الملفات المختصة بالمدارس في صيد الفوائد - حماه الله وزاده بركة - في ملف واحد تحت هذا الرابط

http://www.dawahmemo.com/mard/details.php?image_id=35


وهذا الملف لا يدخل فيه بعض الأمور التي ذكرتها مثل خصائص المرحلة وغيرها مما ليس من الأفكار والوسائل الدعوية ..

التعديل الأخير تم بواسطة أبواحمد ; 09-05-2004 الساعة 07:06 AM
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-29-2004, 06:48 AM
أبو مصعب المكي أبو مصعب المكي غير متواجد حالياً
المشرف العام ومؤسس الشبكة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
المشاركات: 3,309
أحسن الله إليكم ..

وما أجمل أن يتعاون الأخوة لخدمة دين الله
__________________
اللهم اجمع كلمة المسلمين وألف بين قلوبهم

وانصرهم على عدوك وعدوهم ياحي ياقيوم

آآآآمين يارب
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:34 AM


Design By: aLhjer Design
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir mjawshy.net
Ads Management Version 3.0.0 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يستخدم منتجات MARCO1

1 2 6 7 8 9 12 13 15 16 17 18 20 21 22 23 24 25 26 27 28 31 32 33 34 38 39 41 42 43 44 45 46 47 48 49